تصوير خارجي /  1868 views

أحبطت الشرطة التونسية، اليوم الجمعة، هجوماً بأسلحة بيضاء على دورية أمنية، بعد أن أطلقت النار على المهاجم، الذي حاول اقتحام مقر وزارة الداخلية بشارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة.

وأظهرت مشاهد لحظة محاصرة قوات الأمن للرجل، الذي كان بحوزته فأس وسكين، قبل أن يتم إطلاق الرصاص على رجله واعتقاله ونقله لأحد المستشفيات في العاصمة.

إلى ذلك أفادت مصادر " للعرب اون لاين " أنه تم التعرف على هوية العنصر الإرهابي الذي هاجم أعوان الأمن أمام وزارة الداخلية.

واوضحت النقابة الأساسية للإدارة الفرعية للإيواء والتوجيه بالوردية في تدينة لها مساء اليوم الجمعة26 نوفمبر 2021 أنه عنصر إرهابي خطير مصنف لدى الأجهزة الأمنية و عاد مؤخرا من سوريا و هو أصيل قصر هلال ولاية المنستير... و تتولى الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب التحقيق معه...

وإثر الحادثة انتشرت قوات الأمن في شارع الحبيب بورقيبة وأمام مقر وزارة الداخلية.

يذكر أنه منذ أحداث ثورة 2011 تم غلق الجزء الذي تتواجد فيه وزارة الداخلية بشارع الحبيب بورقيبة، إثر تنامي الاحتجاجات في هذه المنطقة الحيوية.

Related Videos